جديد الموقع

Loading...

السبت، 5 سبتمبر 2015

هام للرجال فقط ... 5 طرق لإسعاد زوجتك هاتفيًا



أصبحت الهواتف الذكية مصدر للتعاسة والسعادة بين الزوجين في آن واحد، فكيف يمكن للزوج إسعاد زوجته من خلاله؟.

الأمر بسيط وغير مكلف اطلاقًا، من المعروف أن الزوجة "بكلمة تسعدها وبكلمة تتعسها" فحاذر مما تكتبه يداك ومما لا تكتبه كذلك.
يمكنك أن تحول حياتك إلى جنة أو إلى جحيم نتيجة لأفعالك، فيمكنك بمنشور صغير على حسابك على "فيس بوك" عن ملل الحياة الزوجية أن تجبرها على خوض مشكلة كبيرة ربما تصل نتائجها لما لا تحمد عقباه.

رصدنا كيفية إسعاد زوجتك من خلال الهاتف وجعل حياتك الزوجية شهر عسل مستمر:

1- مكالماتك الرقيقة في المناسبات

كيف يمكنك أن تنسي عيد مولدي أو عيد زواجنا؟ هل واجهتك تلك المشكلة؟، إنه يوم صعب ذلك الذي تنسي فيه مناسبة هامة وكيف تنساها وهاتفك في يدك طيلة اليوم، سجل جميع مناسباتك السعيدة من أول مرة رأيتها فيها وحتى يوم زواجك مرورًا بعيد مولدها واجعل هاتفك يذكرك بذلك قبلها بيوم، لتجري اتصالًا هاتفيًا رقيقًا من عملك تسألها فيه "ماذا يوافق الغد؟ هناك مناسبة هامة، كيف تريدين أن نقضي هذا اليوم المميز؟" مع كلمات رقيقة تعبر عن سعادتك بمرور كل هذا الوقت وهي في حياتك، إنها قمة السعادة بالنسبة لزوجتك.

2- الرسائل الرومانسية

الرسائل الرومانسية ليس لها مناسبة، وإياك والخطأ وإرسال الرسائل في المناسبات التي تجمعكم إنها بلا روح بالنسبة لها، ولكن بلا مناسبة فإنك بوسط أعمالك اليومية المرهقة تتذكرها لترسل لها برسالة كل وقت لتقول لها بأنك تحبها كما اليوم الأول من الزواج، وبأنك لا تشعر بالوقت معها، تلك الرسائل الصغيرة والتي لا تكلفك شيئًا تبدد الملل الزوجي تمامًا.

3- منشوراتك على فيس بوك

انتبه لما تكتبه في مواقع التواصل الاجتماعي وبخاصة "فيس بوك"، فنشرك لمنشور يدلل على وجهة نظر بعدم جدوى الزواج أو بملل الحياة الزوجية يمكنه أن يعرض زواجك للخطر، فهو برأيها عدم احترام لوجودها ودليلًا على عدم قدرتها إسعادك وستواجه بالمثل سيلا من الاتهامات لعدم نفعك كزوج.

أما منشور واحد عن رضاك عن النعم التي منحها الله إياك كفيل بأن تفهمه الزوجة على أنك تقصدها، أو مشاركة ذكرى قديمة جمعتكما معًا ربما من العام الماضي، أو "زي النهاردة كنا...."، جميعها منشورات بسيطة لا تأخذ وقتًا ولكنها بالنسبة إليها دليل على حبك.

4- حالتك على الواتس آب

راعي حالتك فكيف يمكنك أن تكتب مكتئبا دون أن تكون لديك مشكلة في العمل؟، الحياة بالنسبة لزوجتك حياتك معها وعملك، فإذا كان عملك بخير فلا داعي لكتابة حالتك مكتئب أو متضايق ويراعي ذلك بشكل أكبر في المناسبات، فلا يصح أن يكون يوم مولدها أو عيد زواجكم وتكتب أنك مكتئب أو حزين.

5- إسعدها حتى النهاية وفاجأها بهاتف جديد

بالرغم من حديث معظم السيدات عن إنهن لا يفضلن الهدايا المادية، إلا أن الزوجة تشعر بأهمية احتياجاتها بالنسبة لزوجها عندما يفكر فيها ويقرر مفاجأتها بشئ، وفي الخمس سنوات الأخيرة أصبح الهاتف الذكي كهدية تسعد الشريك فهو من تتواصل من خلاله مع أهلها وصديقاتها ومعك أيضًا، فهو صديقها ومؤنس وحدتها وهي هدية كفيلة بإسعادها لوقت طويل.

إقرأ أيضا