جديد الموقع

Loading...

الثلاثاء، 25 أغسطس 2015

شاهد 8 اشياء غريبة سقطت من قبل من السماء وهى !!



اشياء غريبة سقطت من السماء لم تتوقعها شاهد
1/ العناكب: في 6 أبريل عام 2007 بمدينة سالتا بالأرجنتين، قرر كريستيان وأصدقاؤه القيام برحلة خلال عطلة عيد الفصح وتسلق جبل سان برناردو

وبعد ساعتين بدأ سقوط مطر غريب عليهم حيث تفاجأوا بسقوط أمطار عبارة عن عناكب بألوان متعددة وصل حجمها إلى أربع بوصات حيث غطت الأرض من حولهم 

بالكامل، وقام بتسجيل المشهد على كاميرته، وأثناء فحص الباحثين عثروا على أعداد هائلة من العناكب على طول طريقهم إلى أعلى الجبل.



2/ الدماء : عام 2001 عندما هطلت الأمطار الدموية على مدينة كيرلا في الهند وعام 2008 على قرية لاسييرا بكولومبيا حيث تم جمع عينات وتحليلها

، والتي أظهرت وجود جزيئات حمراء غريبة غامضة هي التي تعطى المطر هذا اللون.



3/ الاسماك : يسقط مطر الأسماك من كل عام في شهرى مايو ويوليو في دولة الهندوراس بأمريكا الوسطى تحديدًا في مدينة يورو، هذه الأسماك صالحة للأكل 


لكن وجد العلماء أن هذه الأسماك ليس لها أعين وحاولوا تفسير الظاهرة على أن الأسماك تأتى من الأنهار القريبة 

من المدينة حيث تحملها الأعاصير والرياح الشديدة وتلقيها على المدينة.




4/ اجسام بشريه : عام 1978 في سان دييغو بكاليفورنيا سقط جسم بشرى على الزجاج الأمامى لسيارة، والسبب في ذلك يعود إلى اصطدام

طائرتين غرب المحيط الهادئ ؛ مما أسفر عن مقتل 144 شخصا وكان الجسم لأحد الضحايا.




5/ شرائح من اللحم : في عام 1876 أمطرت السماء قطعا وشرائح من اللحم في كنتاكي بأمريكا، وتبين لاحقا بعد فحصها أن القطع هي من لحم الخيول،

وظل سر سقوطها من السماء لغزا محيرا حتى يومنا هذا، خصوصا إذا علمنا بأنه لم يكن هناك وجود للطائرات في ذلك الزمان.



6/ البقر : عام 1997 تم إنقاذ سفينة صيد يابانبة في بحر اليابان، زعم طاقمها أن بقرة سقطت من السماء وتسببت في غرق القارب، تم وضع أفراد الطاقم على الفور في السجن 



لأن كلامهم لم يكن قابلا للتصديق، وبعد نحو أسبوعين أبلغت القوات الجوية الروسية السلطات اليابانية أن طاقم إحدى الطائرات سرقوا بقرة ووضعوها في الطائرة،

هربت منهم حيث شقت طريقها من عنبر الشحن وسقطت على القارب الياباني.



7/ ثلوج ملونة: في منطقة أومسك، ونحو 1.400 كيلومتر شرقي موسكو، أمطرت السماء بثلوج خضراء وصفراء في 2007.



8/ الضفادع: أمطرت السماء ضفادع في بيونيا ودروانيا وملأت الضفادع جميع الشوارع كما أفسدت المياه والطعام والمحاصيل، فلم يجد سكان المدينتين

حلا سوا أن يتركوا ويهجروا بلادهم وفى عام 1944 سقطت هذه المرة في الاتحاد السوفيتي والهند وأستراليا، أما المرة الثالثة فكانت في عام 1954 

وسقطت في إنجلترا حيث هبت فجأة أمطار شديدة وخلال لحظات قليلة كانت السماء تمطر مئات الضفادع صغيرة الحجم وبدت كأنها

أجنة حديثة الولادة واستمر سقوط الضفادع نصف ساعة، ثم توقف المطر وتوقف معها سقوط الضفادع.

نتمنى ان يكون هذا الموضوع نال إعجاب الجميع...شاركونا اولاً بأول فى موقعنا كل يوم دعاء.

إقرأ أيضا