جديد الموقع

Loading...

الجمعة، 28 أغسطس 2015

قبيلة تفرض على نسائها بقطع اصابع ايديهم والسبب..لن تتخيل !!



قبيلة تفرض على نسائها بقطع اصابع ايديهم والسبب..شاهد
المعروف أن الموت سنّة الحياة، ورغم كونه مؤلما - خاصة في حال فقدان أحد المقرّبين- إلّا أنّ جميع البشر مسلّمون بأنّ درب الحياة محدود مهما طال مداه، ويبقى الحزن على المغادرين إلى الحياة الأخرى هو القاسم المشترك بينهم، مع اختلاف طرق التعبير عنه من أمّة إلى أخرى؛ حسب المعتقدات والشرائع. ولبعض الشعوب طقوس جد غريبة في أحزانهم على موتاهم، تتعدى التعبير العاطفي والبكاء، إلى التمثيل بالجسد والتشويه الخلقي، مثلما هو معروف لدى قبيلة دانى بغرب بابوا في غينيا الجديدة، حيث تقوم النساء فيها بقطع النصف العلوي من أحد أصابعهن أثناء مراسيم الجنازة وتلطيخ وجوههن بالرماد والطين، وفقا لما تمليه معتقداتهم، حيث تعبر أصابع اليد لديهم عن أعضاء الأسرة، وترمز إلى مدى تلاحمهم وتضامنهم، لذلك تلجأ نساؤهن إلى هذه العادة تعبيرا عن حجم الفراغ والألم الذي خلفه رحيل أحد أفراد الأسرة. والأغرب أن هذه العادة تنفذ على جميع الإناث حتى صغيرات السن، حيث تربط أصابع أيديهن من الجهة العليا لمدة 30 دقيقة بخيط رفيع، لبترها من قبل أقرب المقربين، كالوالدة، أو الأخ، أو الأخت، أو الأب، ثم تجفف في الشمس، ويتم حرقها ودفن رمادها في منطقة خاصة. وتقوم الأمهات اللاتي يفقدن أطفالهن الرضع، بقضم الأصابع الصغيرة لمواليدهن الجدد، كي لا يأخذهم الموت، اعتقادا منهن بأن ذلك يطيل عمر المولود، ويجعله متميزا عن الآخرين ؛ نتمنى ان يكون هذا الموضوع نال اعجاب الجميع.

إقرأ أيضا