جديد الموقع

Loading...

الأحد، 9 أغسطس 2015

هل تعلم عن مدينة الكتب ولماذا لقبت بذلك الاسم ؟!



شـــاهد مدينة الكتب 
تباع الكتب في الشوارع دون بائع في مكتبات "الثقة"
«هاي أون واي» مدينة الكتب

هاي أون واي هي مدينة على ضفاف نهر واي في بوويز، ويلز، في بريطانيا، هي عبارة عن سوق صغيرة للكتب كثيرا ما توصف بأنها "مدينة الكتب". تستقطب هذه المدينة عددا كبيرا من عشاق الكتب الباحثين عن أفضل الأسعار عبر أكثر من 40 مكتبة.* إلى ذلك تعتبر هاي أون واي أيضا موطنا لمهرجان الأدب الحي الذي يجلب 80 ألف كاتب وناشر ومشجعي الآداب من جميع أنحاء العالم في نهاية شهر مايو من كل عام.



بدأت قصة المدينة مع الكتب في عام 1961 عندما افتتح ريتشارد بوث أول مكتبة للكتب المستعملة في حيه، وذلك في محطة إطفاء قديمة. عمل ريتشار على توظيف شابين وأرسلهما إلى أميركا حيث شهدت المكتبات تراجعا كبيرا أدى إلى إغلاقها، وعملا على شراء الكتب وشحنها في حاويات إلى هاي أون واي. مع مرور الوقت تبنت مكتبات أخرى المبادرة وبدأت تبيع الكتب في الأرفف والمحلات التجارية كما ابتكرت عدة طرق لبيع الكتب المستعملة في كل زاوية من زوايا المدينة حتى أصبحت هاي أون واي في السبعينات تعرف عالميا بمدينة الكتب، وهي تستقبل اليوم حوالي 500 ألف سائح سنوياً.



لعل أشهر وأغرب المكتبات في المدينة هي التي يطلق عليها اسم "مكتبة الثقة" وهي عامة رفوف متوزعة في أرجاء المدينة لا يحرسها أحد ويقوم المشتري باختيار الكتب التي يريدها ووضع المال في صندوق البريد.



أشهر هذه المكتبات هي مكتبة واقعة في ساحة قلعة هاي في قلب المدينة والتي يعود تاريخ بنائها إلى القرن الـ12، وهي عبارة عن رفوف خشبية على الهواء الطلق مثبتة على إحدى جدران القلعة تبيع الكتب بـ1 جنيه استرليني. وفي هذه المكتبة تجد صندوقا عليه فتحة صغيرة وبطاقة صغيرة كتب عليها "ادفع هنا".



تستضيف هاي منذ عام 1988، "مهرجان هاي للآداب والفنون" الذي استقطب على مر السنين أشهر المؤلفين من أمثال سلمان رشدي ، ديفيد سايمون، ستيفن فراي، وسيمون سينغ.، كما شهد مهرجان عام 2001 حضور بيل كلينتون.* وتطور المهرجان في السنوات الأخيرة ليشمل عروضا موسيقية وعروض الأفلام.

نتمنى ان يكون الموضوع الذى قدمناه نال إعجابكم جميعاً.

إقرأ أيضا