جديد الموقع

Loading...

الجمعة، 22 مايو 2015

«لا تبيعه ولا ترميه».. 5 استخدامات جديدة لهاتفك القديم !



هذا الموضوع ليس بالخطوات، ولكنه أفكار عامة يمكنك الاستفادة منها بشكل أو بآخر.

1- تحويله لجهاز "جي بي إس" لإنقاذ طفلك من الخطف
من المفيد جدًّا استخدام خاصية الجي بي إس في الهواتف الذكية، فهي قادرة مع كل التطور الذي طرأ في عالم التكنولوجيا حاليًا على تتبع أماكن الأشخاص، الحيوانات، أو حتى استعادة هاتفك إن سُرق.
فعلي سبيل المثال، إذا كنت قلقًا على طفلك حين يذهب إلى المدرسة، وتثيرك هواجس مقابلته لشخص يخطفه على طريقة" أنا صاحب بابا تعالى معايا"، أو كنت تخشى سرقة سيارتك، فباستخدام هاتفك الذكي القديم يمكنك إنقاذ طفلك وسيارتك من هذا السيناريو كالتالي:

- وضع شريحة اتصال في الهاتف.
- تثبيت أحد تطبيقات التتبع باستخدام الجي بي إس.
- فتح الإنترنت وتفعيل خاصية جي بي إس باستمرار.
- وضع الهاتف في مكان ما بحقيبة طفلك أو داخل السيارة.
وستتمكن بذلك من تتبع جميع أماكن طفلك وسيارتك، وستصلك إشعارات انتقالهما من مكان إللا آخر على الخريطة.

2- تحويله لجهاز تتبع للياقة البدنية لإنقاص وزنك
إذا كنت تمتلك هاتفًا ذكيًّا قديمًا مثل آى فون 4 إس، أو أحد هواتف أندرويد التي تعمل بإصدار 4.0 فيما فوق، يمكنك تثبيت تطبيق تتبع اللياقة البدنية Google Fit، ومن ثم استخدامه لمعرفة كم استطعت تجري من الكيلومترات، ولحساب عدد الخطوات التي مشيتها، هذا إن كنت شابًّا رياضيًّا أو تحرص على الجري كل يوم لإنقاص وزنك.

3- استخدامه كراديو أو مشغل أغان لتوفير طاقة بطارية الهاتف الجديد
يمكنك استخدام هاتفك القديم كراديو أو مشغل أغاني إم بي ثري، للحفاظ على بطارية هاتفك الجديد، كما يمكنك وصله بإحدى الساعات الذكية إذا كنت تملكها ومن ثم الاستماع إلى الأغاني عن بعد.

4- استخدامه كهارد متنقل لتبادل الملفات
تحتوي معظم الهواتف الذكية القديمة على منفذ لتركيب كارت ذاكرة إضافي حتي سعة معينة، إذًا فيمكنك شراء ذاكرة خارجية ولتكن مساحتها 32 أو 64 جيجا بايت، ومن ثم استخدام الهاتف كهارد متنقل عند الحاجة إلى الحصول على نسخة من بعض الملفات كبيرة الحجم.

5- تحويله إلى راوتر في حالة نفاد "الباقة"
يمكنك تحويل الهاتف الذكي القديم إلى راوتر متنقل باستخدام خاصية Wifi Hotspot، بدلًا من استخدام الإنترنت المحمول، وهو ما يفيد في حالة رغبتك في الحفاظ على الطاقة في هاتفك الجديد، فالإنترنت المحمول يستنفد طاقة أكبر من استخدام الواي فاي.

وتفيد هذه الطريقة أيضًا في حالات الطوارئ، عند ذهابك علي سبيل المثال في رحلة مع أصدقائك وعائلتك، فإذا نفدت "الباقة" في هواتفكم جميعًا، يمكنك مفاجأتهم بإدخال شريحة اتصال الطوارئ في هاتفك القديم وتحويله إلى راوتر، ومن ثم السماح لجميع الأشخاص بالدخول على الإنترنت.


إقرأ أيضا